السبت، أغسطس 13، 2011

ليبيا : الأعلان الدستوري كاملا

المجلس الوطني الانتقالي المؤقت
الإعلان الدستوري
بسم الله الرحمن الرحيم
المجلس الوطني الانتقالي المؤقت
إيماناً بثورة السَّابع عشر من فبراير 2011م الموافق 14/ربيع الاول / 1432 هجرى، التي قادها الشَّعب الليبي في شتى ربـوع بلاده، و وفاءاً لأرواح شُهداء هذه الثَّورة المباركة، الذين ضحُّوا بحياتهم من أجـل الحُرية، والعيش بكرامة على أرض الوطن، واستعادة كافة الحُقوق التي سلبها القذافي ونظامه المنهار.

واستناداً إلى شرعية هذه الثورة، واستجابةً لرغبة الشَّعـب الليبي وتطلعـاته إلى تحقيق الديمقـراطية وإرسـاء مبادئ التَّعـددية السياسية ودولة المُؤسسات، وتطلعاً إلى مُجتمع ينعم بالاستقرار والطمـأنينة والعـدالة، وينهض بالعِلم والثقافة، ويحقق الرفاهيـة والرعاية الصِّحيـة، ويعمـل على تنشئة الأجيـال الصَّـاعدة على الرُّوح الإسلامية وحُب الخير والوطن.
وانطلاقاً نحو مُجتمع المواطنة والعدالة والمُساواة والازدهار والتقدم والرخاء، الذي لا مكان فيه للظلم والاستبداد والطغيان والاستغـلال وحُكم الفرد، وإلى أن يتم التصديق على الدستور الدائم في استفتاء شعبي عام، فقد رأي المجلس الوطني الانتقالي المؤقت أن يصدر هذا الإعلان الدستوري، ليكون أساساً للحُكم في المرحلة الانتقالية.

الباب الأول
أحكام عامة
مادة ( 1 )
ليبيا دولة ديمقراطية مستقلة، الشعب فيها مصدر السلطات، عاصمتها طرابلس، ودينها الإسلام، والشريعة الإسلامية المصدر الرئيس للتشريع، وتكفل الدولة لغير المسلمين حرية القيام بشعائرهم الدينية، واللغة الرسمية هي اللغة العربية مع ضمان الحقوق اللغوية و الثقافية للأمازيغ والتبو والطوارق وكل مكونات المجتمع الليبي.

مادة ( 2 )
يُعين شعار الدولة ونشيدها الوطني بقانون.

مادة ( 3)
يكون العَلم الوطني وفقاً للشكل والأبعاد الآتية :
طُولـه ضعـف عرضه، ويُقسـم إلى ثلاثة ألوان متـوازية: أعـلاها الأحمـر، فالأسـود، فالأخضـر، على أن تكون مساحة اللون الأسود تساوي مجموع مساحة اللونين الآخرين، وأن يحتوي في وسطه على هلال أبيض اللون، بين طرفيه كوكب أبيض خُماسي الأشعة.

مادة ( 4 )
تعمـل الدولة على إقامة نظام سيـاسي ديمقراطي مبني على التَّعددية السِّياسية والحـزبية، وذلك بهدف التداول السِّلمي الديمقراطي للسُّلطة.

مادة ( 5 )
الأسـرة هي الركـن الأسـاسي للمُجتمع، وهي في حمى الدولـة، وتحمـي الدولة الزواج وتُشجع عليه، وتكفل حماية الأمومة والطفولة والشيخوخة، وترعى النشء والشباب وذوي الاحتياجات الخاصة.

مادة ( 6 )
الليبيون سواء أمام القانون، ومتساوون في التمتع بالحقوق المدنية والسياسية، وفي تكافؤ الفرص، وفيما عليهم من الواجبات والمسؤوليات العامة، لا تمييز بينهم بسبب الدِّين أو المذهب أو اللغة أو الثروة أو الجنس أو النسب أو الآراء السياسية أو الوضع الاجتماعي أو الانتماء القبلي أو الجهوي أو الأسرى .



الباب الثاني
الحقوق والحُريات العامة

ماده ( 7 )
تصون الدولة حقوق الإنسان وحرياته الأساسية، وتسعى إلى الانضمام للإعلانات والمواثيق الدولية والإقليمية التي تحمي هذه الحقوق والحريات، وتعمل على إصدار مواثيق جديدة تكرم الإنسان كخليفة الله في الأرض.

مادة ( 8 )
تضمن الدولة تكافؤ الفرص، وتعمل على توفير المستوي المعيشي اللائق وحق العمل والتعليم والرعاية الصحية والضمان الاجتماعي لكل مواطن، كما تكفل حق الملكية الفردية والخاصة، وتضمن الدولة عدالة توزيع الثروة الوطنية بين المواطنين وبين مختلف مدن ومناطق الدولة.

مادة ( 9 )

يجب على كل مواطن الدفاع عن الوطن، والحفاظ علي الوحدة الوطنية، وعدم المساس بالنظام المدني الدستوري الديمقراطي، والتمسك بالقيم المدنية ومكافحة النعرات الجهوية والعشائرية و العصبية القبلية.

مادة ( 10 )

تكفل الدولة حق اللُجوء بمقتضى القانون، ولا يجوز تسليم اللاجئين السياسيين.

مادة (11)

للمساكن والعقارات الخاصة حرمة، فلا يجوز دخولها أو تفتيشها إلا في الأحوال التي ينص عليها القانون وبالكيفية المبينة فيه، و رعاية حرمة الأموال العامة والخاصة واجب على كل مواطن .

مادة ( 12 )

لحياة المُواطنين الخاصة حُرمة يحميها القانون، ولا يجوز للدولة التجسس عليها إلا بإذن قضائي وفقاً لأحكام القانون.

مادة ( 13)

للمُراسلات والمُحادثات الهاتفية وغيرها من وسائل الاتصال حُرمتها وسريتهـا، وهما مكفـولتان، ولا تجـوز مُصـادرتها أو الإطلاع عليها أو رقابتها إلا بأمرٍ قضـائي، ولمدة مُحددة، ووفقاً لأحكام القانون.

مادة ( 14 )

تضمن الدولة حرية الرأي وحرية التعبير الفردي والجماعي، وحرية البحث العلمي، وحرية الاتصال، وحرية الصحافة ووسائل الإعلام والطباعة والنشر، وحرية التنقل، وحرية التجمع والتظاهر والاعتصام السلمي، وبما لا يتعارض مع القانون.

مادة ( 15 )

تكفل الدولة حُرية تكوين الأحزاب السياسية والجمعيات وسائر مُنظمات المُجتمع المدني، ويصدر قانون بتنظيمها، ولا يجوز إنشاء جمعيات سرية أو مسلحة أو مُخالفة للنظام العام أو الآداب العامة، وغيرها مما يضر بالدولة ووحدة التراب الوطني .

مادة ( 16 )

الملكية الخاصة مصونة، ولا يُمنع المالك من التصرف في ملكه، إلا في حدود القانون.



الباب الثالث

نظام الحكم خلال المرحلة الانتقالية

مادة ( 17 )
المجلس الوطني الانتقالي المؤقت هو أعلي سلطة في الدولة الليبية، ويباشر أعمال السيادة العليا، بما في ذلك التشريع ووضع السياسة العامة للدولة، وهو الممثل الشرعي الوحيد للشعب الليبي، يستمد شرعيته من ثورة السابع عشر من فبراير، وهو المؤتمن على ضمان الوحدة الوطنية، وسلامة التراب الوطني، وتجسيد القيم والأخلاق ونشرها، وسلامة المواطنين والمقيمين، والمصادقة على المعاهدات الدولية، وإقامة أسس الدولة المدنية الدستورية الديمقراطية.

مادة (18)
* يتكون المجلس الوطني الانتقالي المؤقت من ممثلين عن المجالس المحلية، ويُراعى في تحديد ممثلي كل مجلس محلي الكثافة السكانية والمعيار الجغرافي للمدينة أو المنطقة التي يمثلها، وللمجلس الحق في إضافة عشرة أعضاء لدواعي المصلحة الوطنية، ويتم ترشيح واختيار هؤلاء الأعضاء من قبل المجلس .
* ينتخب المجلس الوطني الانتقالي المؤقت رئيساً له ونائباً أولَ وثانياً، وإذا خلا أيٌ من هذه المناصب يختار المجلس من يحل محله. ويكون الانتخاب في جميع الأحوال بالأغلبية النسبية للحاضرين، فإن تساوى أكثر من واحد في الحصول على الأغلبية، اختير الذي يرجحه الرئيس.

مادة ( 19 )
يؤدي رئيس المجلس الوطني الانتقالي المؤقت اليمين القانونية أمام المجلس، كما يؤدي أعضاء المجلس الوطني الانتقالي المؤقت اليمين القانونية أمام رئيس المجلس بالصيغة التالية:
"أقسم بالله العظيم أن أودي مهام عملي بكل أمانة وإخلاص، وأن أظل مخلصاً لأهداف ثورة السابع عشر من فبراير، وأن أحترم الإعلان الدستوري واللوائح الداخلية للمجلس، وأن أرعى مصالح الشعب الليبي رعاية كاملة، وأن أحافظ علي استقلال ليبيا وأمنها ووحدة أراضيها" .

مادة ( 20)
يكون للمجلس الوطني الانتقالي المؤقت لائحة، تنظم أسلوب العمل فيه، وكيفية مُمارسة وظائفه.

مادة ( 21 )
لا يجوز الجمع بين عضوية المجلس الوطني الانتقالي المؤقت وتولي الوظائف العامة، وكذلك الجمع بين عضوية المجلس الوطني الانتقالي المؤقت وعضوية المجلس المحلي. ولا يجوز للعضو أن يُعين في مجلس إدارة شـركة، أو أن يُسهـم في التـزامات تعقـدها الحُكومة أو إحدى المُؤسسات العامة. كما لا يجـوز للعضـو أو زوجـه أو أبنائه، أثناء مدة عضويتـه، أن يشتـري أو يستأجـر شيئـاً من ممتلكات الدولة، أو أن يُؤجـرها أو يبيعها شيئاً من ممتلكاته، أو أن يُقايضها عليها، أو أن يُبرم مع الدولة عقداً بوصفه مُلتزماً أو مورِّداً أو مُقاولاً .

مادة ( 22 )
لا يجوز إسقاط عضوية عضـو المجلس الوطني الانتقالي المؤقت إلا إذا فقد أحد شـروط العضـوية، أو أخـلَّ بواجبـات عضـويته. ويجب أن يصـدر قرار إسقـاط العضـوية من المجلس الوطني الانتقالي المؤقت بأغلبية ثلثي أعضائه. وتنتهي العضوية بالوفاة أو قبول الاستقـالة من قِبـل المجلس الوطني الانتقالي المؤقت، أو فقد الأهلية، أو فقد القُدرة على أداء الواجب. وفي حالة إسقاط العُضوية أو انتهائها يتولى المجلس المحلي المعني اختيـار من يحل محل العُضو الذي أسقطت أو انتهت عضويته.

مادة ( 23 )
مقر المجلس الوطني الانتقالي المؤقت مدينة طرابلس، وله أن يتخذ مقراً مؤقتاً بمدينة بنغازي، ويجوز له، بناء على طلب أغلبية أعضائه، عقد اجتماعاته في مكان آخر.



مادة ( 24 )
* يُعين المجلس الوطني الانتقالي المؤقت مكتبا تنفيذياً - أو حكومة مؤقتة- ، يتكون من رئيس وعدد كاف من الأعضاء، لتسيير القطاعات المختلفة في البلاد. وللمجلس الوطني الانتقالي المؤقت الحق في إقالة رئيس المكتب التنفيذي - أو الحكومة المؤقتة - أو أي من أعضائه، على أن يصدر هذا القرار بأغلبية ثلثي أعضاء المجلس.
* رئيس المكتب التنفيذي – أو الحكومة المؤقتة- وأعضاؤه مسئولون بالتضامن أمام المجلس الوطني الانتقالي المؤقت عن تنفيذ السياسة العامة للدولة، وفق ما يرسمه المجلس الوطني الانتقالي المؤقت، كما يكون كل عضو مسئولا عن أعمال القطاع الذي يرأسه أمام المكتب التنفيذي –أو الحكومة المؤقتة.

مادة ( 25 )
يؤدي رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي – أو الحكومة المؤقتة- اليمين القانونية بالصيغـة المنصـوص عليها في المادة (19) قبـل مُباشرة أعمالهم، أمام رئيس المجلس الوطني الانتقالي المؤقت.

مادة ( 26 )
يتولى المكتب التنفيذي – أو الحكومة المؤقتة- تنفيذ السياسة العامة للدولة، وفق ما يرسمه المجلس الوطني الانتقالي المؤقت، كما يتولى إصدار اللوائح التنفيذية للقوانين الصادرة. ويتـولى المكتب التنفيذي - أو الحكومة المؤقتة - تقـديـم مشــروعـات القـوانيـن التي تُعـرض على المجلس الوطني الانتقالي المؤقت للنظر فيها، واتخاذ ما يراه مناسباً بشأنها .

مادة ( 27 )
تصدر الميزانية العـامة للدولة بقانون .

مادة ( 28 )
يُنشـئ المجلس الوطني الانتقالي المؤقت ديواناً للمُحـاسبـة، يتـولى الرقابة الماليـة على جميـع الإيرادات والمصروفات وكافة الأموال المنقولة والثابتة المملوكة للدولة، والتأكد من حُسن استعمال هذه الأمـوال والمُحافظـة عليها، ويرفع تقريراً دوريا عن ذلك لكـلٍ من المجلس الوطني الانتقالي المؤقت والمكتب التنفيذي – أو الحكومة المؤقتة-.

مادة ( 29 )
يتولى المجلس الوطني الانتقالي المؤقت تعيين المُمثلين الدبلوماسييـن للدولة في الخـارج، بترشيح من الشؤون الخارجية، كما له الحق في إقالتهم وقبول استقالتهم، وله أيضاً قبول اعتماد رؤساء البعثات الدبلوماسية الأجنبية. وللمجلس تفويض رئيسه في قبول اعتماد رؤساء البعثات الدبلوماسية الأجنبية.

مادة ( 30 )

* قبل التحرير يتم استكمال المجلس الوطني الانتقالي المؤقت حسب ما أقره المجلس، ويبقي هو الذي يمثل أعلي سلطة في الدولة الليبية والمسئول عن إدارة البلاد حتى انتخاب المؤتمر الوطني العام.
* بعد إعلان التحرير ينتقل المجلس الوطني الانتقالي المؤقت إلي مركزه الرئيس بطرابلس، ويشكل حكومة انتقالية خلال مدة أقصاها ثلاثين يوماً، وخلال مدة لا تتجاوز تسعين يوماً من إعلان التحرير يقوم المجلس بالآتي:

1- إصدار قانون خاص بانتخاب المؤتمر الوطني العام.

2- تعيين المفوضية الوطنية العليا للانتخابات .

3- الدعوة إلي انتخاب المؤتمر الوطني العام .

* يتم انتخاب المؤتمر الوطني العام خلال مائتين وأربعين يوماً من إعلان التحرير.
* يتكون المؤتمر الوطني العام من مائتي عضو منتخب، من كل أبناء الشعب الليبي، وفق القانون الخاص لانتخاب المؤتمر الوطني العام.
* يُحَل المجلس الوطني الانتقالي المؤقت في أول انعقاد للمؤتمر الوطني العام، ويتولى أكبر الأعضاء سناً رئاسة الجلسة، ويتولى أصغر الأعضاء سناً أعمال مقرر الجلسة. و يتم خلال هذه الجلسة انتخاب رئيس المؤتمر الوطني العام ونائبيه بالاقتراع السري المباشر بالأغلبية النسبية، وتستمر الحكومة الانتقالية في تسيير أعمالها إلي حين تشكيل حكومة مؤقتة.
* يقوم المؤتمر الوطني العام في مدة لا تتجاوز ثلاثين يوماً من أول اجتماع له بالآتي:

1- تعيين رئيس للوزراء، يقوم بدوره باقتراح أسماء أعضاء حكومته، علي أن يحظوا جميعاً بثقة المؤتمر الوطني العام قبل مباشرة أعمالهم كحكومة مؤقتة، وكذلك يقوم المؤتمر بتعيين رؤساء الوظائف السيادية.

2- اختيار هيئه تأسيسية لصياغة مشروع دستور للبلاد تسمي الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور، علي أن تنتهي من تقديم مشروع الدستور للمؤتمر في مدة لا تتجاوز ستين يوماً من انعقاد اجتماعها الأول.

* يعتمد مشروع الدستور من قبل المؤتمر الوطني العام، ويطرح للاستفتاء عليه بـ (نعم) أو (لا) ، خلال ثلاثين يوماً من تاريخ اعتماده من قبل المؤتمر، فإذا وافق الشعب الليبي علي الدستور بأغلبية ثلثي المقترعين، تصادق الهيئة التأسيسية على اعتباره دستور البلاد، ويعتمده المؤتمر الوطني العام. إذا لم يوافق الشعب الليبي على الدستور، تُكلف الهيئة التأسيسية بإعادة صياغته وطرحه مرة أخرى للاستفتاء خلال مدة لا تتجاوز ثلاثين يوماً.
* يصدر المؤتمر الوطني العام قانون الانتخابات العامة وفقاً للدستور خلال ثلاثين يوماً.
* تجري الانتخابات العامة، خلال مائة وثمانين يوما من تاريخ صدور القوانين المنظمة لذلك، ويشرف المؤتمر الوطني العام والحكومة المؤقتة على إعداد كل متطلبات إجراء العملية الانتخابية بصورة ديمقراطية شفافة.
* تتولي المفوضية الوطنية العليا للانتخابات (والتي يعاد تشكيلها من قبل المؤتمر الوطني العام) إجراء الانتخابات العامة تحت إشراف القضاء الوطني وبمراقبة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية.
* يُصادق المؤتمر الوطني العام على النتائج ويعلنها، وتدعى السلطة التشريعية للانعقاد في مدة لا تزيد على ثلاثين يوما. وفي أول جلسة لها يتم حل المؤتمر الوطني العام وتقوم السلطة التشريعية بأداء مهامها.
* · بانعقاد الجلسة الأولي للسلطة التشريعية تعتبر الحكومة المؤقتة حكومة تسيير أعمال إلي حين اعتماد الحكومة الدائمة وفقاً للدستور.

الباب الرابع

الضمانات القضائية

مادة ( 31 )
لا جريمة ولا عقوبة إلا بناء على نص، والمتهم بريء حتى تثبت إدانته في محاكمة عادلة، تكفل له فيها الضمانات الضرورية للدفاع عن نفسه، ولكل مواطن الحق في اللجوء إلي القضاء وفقاً للقانون .

مادة ( 32 )

* السُّلطـة القضائيـة مُستقلة، وتتولاها المحاكـم على اختـلاف أنواعها ودرجاتهـا، وتصدر أحكامها وفقاً للقانون، والقُضاة مُستقلون لا سُلطان عليهم في قضائهم لغير القانون والضمير.
* يُحظر إنشاء محاكم استثنائية .

مادة ( 33 )

* التقاضي حق مصون ومكفول للناس كافة، ولكل مُواطن حق الالتجاء إلى قاضيه الطبيعي، وتكفل الدولة تقريب جهات القضاء من المُتقاضين، وسُرعة الفصل في القضايا.
* يُحظر النص في القوانين على تحصين أي قرار إداري من رقابة القضاء.



الباب الخامس

أحكام ختامية

ماده (34 )
تُلغى الوثائق والقوانين ذات الطبيعة الدُّستُورية المعمول بها قبل العمل بهذا الإعلان.

مادة ( 35 )
يستمر العمل بجميع الأحكام المُقررة في التَّشريعات القائمة، فيما لا يتعارض مع أحكام هذا الإعلان إلى أن يصدر ما يُعدلها أو يُلغيها. وكل إشارة في هذه التشريعات إلى ما سُمِّي بـ (المؤتمرات الشعبية) أو (مؤتمر الشعب العام) تعتبر إشارة إلى المجلس الوطني الانتقالي المؤقت أو المؤتمر الوطني العام، وكل إشارة إلى ما سُمِّي بـ (اللجنة الشعبية العامة) أو (اللجان الشعبية) تعتبر إشارة إلى المكتب التنفيذي أو أعضاء المكتب التنفيذي أو الحكومة أو أعضاء الحكومة كل في حدود اختصاصه، وكل إشارة إلى (الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى) تعتبر إشارة إلى (ليبيا).

مادة ( 36 )
لا يجـوز إلغاء أو تعديل أي حُكم وارد بهذه الوثيقة إلا بحكـم آخـر صادر عن المجلس الوطني الانتقالي المؤقت وبأغلبية ثلثي أعضاء المجلس.

مادة ( 37 )
يُنشر هذا الإعلان بوسائل الإعلام المُختلفة، ويُعمل به من تاريخ نشره.

المجلس الوطني الانتقالي المؤقت

بنغازي في 3 رمضان 1432 هجرية الموافق 03/ 08/2011 ميلادية

‏هناك 39 تعليقًا:

  1. لماذا لم تتم الاشارة الي شكل الدولة ( جمهورية ) ؟
    حتي انه في المادة 30اشير الانتخابات ولم يشر الي انتخاب ماذا ،، رئيس جمهورية او رئيس وزراء فقط
    أخشي ان من كتب هذا الكلام يعطي الفرصة للتوجه للملكية
    في نفس ذكر حذف جملة الجماهيرية العربية .... وابدالها بكلمة ليبيا .. لماذا لم يقل الجمهورية الليبية  

    ردحذف
  2. أحاول ان اتناسي ان السيدة سلوي الدغيلي مسئولة الشئون القانونية بالمجلس الانتقالي وكاتبة هذا المشروع الدستوري من مناصري الملكية إضافة الي والدها تلميذ الملك النجيب
    لست احمل عداوة ضد السنوسية ولكن هؤلاء الآلاف من الشهداء لم يضحوا لجلب دكتاتور جديد ولسنا بحاجة لمن يقرر عنا.
    انشاء الله خير

    ردحذف
  3. يا أخ وليد الصيد هذا إعلان دستوري مؤقت ينتهي عندما يستفتى الشعب على الدستور النهائي والذي يحدد نظام الحكم، الرجاء مراجعة المادة (30) مره أخرى.

    ردحذف
  4. هل تعلم ان الاستفتاء سيكون بنعم او لا . وهل تعلم ان الليبيين سيصوتون بنعم أي كان شكل الدستور
    لقد انتظرنا هذا الامر سنين طويلة
    الامر سيكون معلقا ب 200 شخص هم من سيحدد كل شيء وسيتم انتخابهم من الناس
    سيكون للتكتلات المنظمة حاليا سبق الأغلبية في هذا المؤتمر، ولك ان تري من هم التكتلات المنظمة حاليا والذين يحرمون اي تكتل جديد من التشكل بحجة اننا لا زلنا في المعركة .. انظر ماذا فعلو عند اعلان مؤتمر روما
    انهم من يرتدون قبعتين في نفس الوقت و جماعة الاخوان المتحالفين معهم .
    لست ضدهم ولكني أتمني ان تكون ديمقراطية حقيقية
    تذكر كلامي هذا
    كم عضوا تعرف اسمه من اعضاء المجلس الانتقالي ؟ وهل تتصور ان رموز طرابلس تستطيع ان تكون في المجلس وعائلاتهم  بيد القذافي قبل التحرير كما يطلب أعلاه ؟ ومع ذلك تم اختيارهم جميعا وهم يتجنبون الظهور في الوقت الحالي علما بأننا في امس الحاجة للنجوم من طرابلس اليوم لجمع شمل الناس تحت راية المجلس
    هل تعرف لماذا يتجنبون الظهور ؟ لأنهم في معظمهم من الاخوان المسلمين الذين كانو بالخارج وليس لديهم عائلات بالداخل يخافون عليهم من معمر
    وازيدك بيتا ،، صار العدد في المجلس 50 نتيجة الحشومات والحرج
    مرة اخري ،، انشاء الله خير

    ردحذف
  5. لو تقراء مدونةهدا المدعو وليدالصيد ستعرف ان هدا المفتري احد ازلام الحقير القدافي.
    فهو صاحب فكرة الاستفتاء عن لون علم ليبيا ونشيدها, لقد نسيا هدا المخبول ان العلم والنشيد كليهما ولد مع استقلال ليبيا.
    اقول لوليد الشفشه انك مازلت واهم ومازلت تعتقد ان القدافي سيبقى, قل لي من تكون انت حتى تشكك في عمل انجزته ايادي امينة وحريصة علي مصلحة ابناءها.
    اما ان اردت ان تتفلسف علي الشعب الليبي كما تفلسف عليها الحقير القدافي لمدة 42 سنة فأقولك لك صح النوم فأن الشعب الليبي لم يعد ولن يكون غبي كما تتمنى انت.
    وهل تعتقد ان الليبيات ما جابن كان زويلك يا سي البي,
    لقد قراءت كل معلقاتك في مدونتك التي حاولت انت جاهدا ان تسوقها ولكن اقول لك ايها الحالم انك لن تصل الي هدفك الدي رسمته لك مخابرات القدافي الوقح.
    وعموما انصحك بالابتعاد عن معاداة ثورة 17 فبراير.
    وبدلا عن تعليقاتك الجوفاء فأني اتحداك لو كنت صادقا ان تدهب للجبهة بدلا من تضييع وقتك في محاربة الليبيين بطرق لئيمة.
    التوقيع
    "ليبي مكمل حليب امه"

    ردحذف
  6. هل تعلم ان الاستفتاء سيكون بنعم او لا . وهل تعلم ان الليبيين سيصوتون بنعم أي كان شكل الدستور
    لقد انتظرنا هذا الامر سنين طويلة
    الامر سيكون معلقا ب 200 شخص هم من سيحدد كل شيء وسيتم انتخابهم من الناس
    سيكون للتكتلات المنظمة حاليا سبق الأغلبية في هذا المؤتمر، ولك ان تري من هم التكتلات المنظمة حاليا والذين يحرمون اي تكتل جديد من التشكل  بحجة اننا لا زلنا في المعركة .. انظر ماذا فعلو عند اعلان مؤتمر روما
    انهم من يرتدون قبعتين في نفس الوقت و جماعة الاخوان المتحالفين معهم .
    لست ضدهم ولكني أتمني ان تكون ديمقراطية حقيقية
    تذكر كلامي هذا
    كم عضوا تعرف اسمه من اعضاء المجلس الانتقالي ؟ وهل تتصور ان رموز طرابلس تستطيع ان تكون في المجلس وعائلاتهم  بيد القذافي قبل التحرير كما يطلب أعلاه  ؟ ومع ذلك تم اختيارهم جميعا وهم يتجنبون الظهور في الوقت الحالي علما بأننا في امس الحاجة للنجوم من طرابلس اليوم لجمع شمل الناس تحت راية المجلس
    هل تعرف لماذا يتجنبون الظهور ؟ لأنهم في معظمهم من الاخوان المسلمين الذين كانو بالخارج وليس لديهم عائلات بالداخل يخافون عليهم من معمر
    وازيدك بيتا ،، صار العدد في المجلس 50 نتيجة الحشومات والحرج
    مرة اخري ،، انشاء الله خير

    ردحذف
  7. للسيد غير المعرف اعلاه والذي استشاط غضبا لأمر اجهله ، والذي قد يكون ضيق جزء من ملابسه عليه ،، انت لم تقراء لي شيئا ، لأنك ان فعلت ستكون ابعد ما يمكن عن اتهامي بالعمالة للقذافي ، فلم اكتب يوما بعمق في تحليل امر مثل ما كتبت عن بغضي له ... ولك ان تعاود القراءة.
    اما فيما يخص الاستفتاءات علي موقعي فهي متعددة وفيها كل الاتجاهات . وهذا ما قامت ثورتنا لأجله ، وعليك ان تعتاده وأن تختار ما ترضاه لنفسك و لاخوانك المسلمين .
     
    ما اردت بكلامي اعلاه الا البيان في امر اعتبره جللا حلمنا به طويلا ونريده نقيا وخلاصا.
    حلمك علينا قليلا . وشامحك الله في سبك لي.  

    ردحذف
  8. لدي نقطة اتمنى معرفتها . للحفاظ على التراب الليبي المروي بدماء شبابنا
    الملكية لاي شئي لابد ان يكون ليبي . هل هي مدونة بالدستور

    والله شاغلتني هذه النقطة

    ردحذف
  9. عبدالعالى الشريفالسبت, أغسطس 13, 2011 3:30:00 م

    يأخ وليد هذا شكل صياغة للدستور وكيفية تعامل المواطنين معه فى رسم شكل الدولة سواء كانت جمهورية أو ملكية,,,,إذاً من يقرر هو المواطن بصوته فى صناديق ألاقتراع,,,,ولا داعى للأساءه... ولا أعتقد أن من تحكى عنهم بدكتاتور جديد"السنوسية" قد صوبوا بنادقهم وجلبوا مرتزقه لشعبهم...لامقارنه بينهم وبين القذافى ونظامه,,,أعتقد أن تأثير ثقافة القذافى تجاه الملكية عليك ضاربه أطنابها....راجع نفسك!

    ردحذف
  10. اقول للمدعو وليد الصيد:
    "الفتنة نامت وملعون من ايقظها"
    اتهامك للملك ادريس بالديكتاتور هدا حرام عليك ان تصف رجل حامل لكتاب الله, الملك ادريس ايها الغبي وليد حافظ علي استقلال ليبيا طيلة وجوده علي سدة الحكم, ليس مثل سيدك الكلب القدافي الدي جعل من ليبيا مباحة لكل من هب ودب.
    عموماواضح جدا انك تعمل لاجندة خفيه لمصلحة ربك القدافي, نسأل الله الكريم وبجاه هدا الشهر الكريم ان يجمعك بالقدافي يوم القيامة في نفس المنزلة.
    لا تطاول علي اسيادك الاشراف @ وانت بين القوم قزم
    ادهب لسيدك الجرد @ فهو في جحره يرتعد لا في القمم
    نكرر لك ان الليبيين لن تفوت عليهم اية كوارطين ولا اي واحد ممكن يفكر ان هدا الشعب غبي.
    كلامك ممكن تفوته ع الموشمه يا سي البي.
    والله العظيم القدافي متاعك ما عاد يحلم يقعد في ليبيا الحره.
    عموما لاكون صريح معاك: قمنا بتحليل كل مواقفك وكتاباتك علي مدونتك الفارغه, نعلم جيدا اجندتك اللئيمة واسلوبك الماكر الهدام لثورة 17 فبراير.
    لكن لكل حادث حديث وليام بيناتنا.
    انشاءالله نتخلصوا من سيدك القدافي اولا, اما اشكالك انت فلن تكون عقبة في طريق 17 فبراير.

    ردحذف
  11. الاخوة القراء:
    مهلا عليكم ولا تكون ردود الفعل علي ديول وازلام القدافي من امثال هدا التافه "وليدالصيد" الدي وصف سماحة السنوسية بالدكتاتورية السنوسية:
    اقول لهدا الوقح الواطي الدي تربي في احضان المدرج الاخضر واوكار اللجان الثوريه التي لم تخرج الا السفيه من امثاله وغيرهم من هولاء قليلي الادب والتربية, اقول لهدا المنافق ان يمصمص فمه بالزهر قبل ان يتكلم علي العائلة السنوسية الشريفة.
    نأمل من هدا القزم وليد ان يرسل لنا بلقب عائلته او قبيلته لنتأكد من نسبه واصله هدا لو كان عنده اصل, ولطالما هدا الفرخ تطاول بلسانه علي خيرة اهل ليبيا.
    اكاد اجزم ان هدا الفرخ المدعو "وليدالصيد" لااصل له ولامفصل.
    واحتمال كبير يكون من عائلة عبدالرحمن الصيد النتنه وتاريخها المشهود له بالخيانه والشحاحه.
    واخيرا ادكر هدا "وليدالصيد" بالمثل الليبي القديم:
    " يلعن ابو الكلاب وما جابت الكلبه"

    ردحذف
  12. يا اخوان وسعوا بالكم كنكم ركبتوا في بعضكم حتى لوكان وليد الصيد من ازلام القذافي يجب اننا نناقشة بهدوء...نحنا ثورتنا ماشية غصباً عن القذاقي وازلامة يبوا ولا مايبوش .ونحنا لازم نوريهم الحرية ألي قاعدين نعيشو فيها تسمحلنا بأننا نناقشهم وليس مثل نظام القذافي الذي لا يسمح بمثل هذه الحرية.

    ردحذف
  13. غير خيركم يا شباب،، تتكلموا علي صندوق الاقتراع وتسبو في الراجل لأنه مخالفكم في الرأي ..
    الراحل يناقش بهدؤ وأنتوا من الاول سبان ،، ردو عليه نقطة نقطة .
    وبعدين كلامه ، اعضاء الانتقالي عن المنطقة الغربية والجنوبية مجرد كومبارس ما رينالهمش حس وما نعرفوش كيف ومنو اختارهم مع انهم المفروض يطمنوا الناس في الغرب اللي مشوشلهم عقلهم الجيفة معمر ..
    وبعدين اللي تسب فيهم عيلة عبد الرحمن الصيد لعلمك عمه عثمان الصيد كان رئيس وزراء في عهد الملك اللي انت تدافع عليه ومن اقرب الناس ليه
    ياجماعة احنا في القرن الواحد والعشرين ، العالم قاعد ينحي في الملوك وأنتو اردو فيهم ،، شن اللي بضمنهم انه خليفة الملك الراحل يكون زيه  
    كبروا عقلكم وخلو النقاش بدون لعنات

    ردحذف
  14. لا حول ولا قوة الا بالله
    بديتو في العياط
    قولولهم شن تبو تسمعو باش ما يقولولكمش غيره

    ردحذف
  15. للأخ الي قال وين الاشارة اللى الجمهورية....هذا اكبر خطأ....فهذا يحددها الشعب الليبي , فهل ستعترض اذا كان 80% من الشعب يريد ملكية مع اني من معارضي الملكية...

    ردحذف
  16. أقول للسنفور غضبان واللي مداير من الحبة قبة علي خاطر الملكية .. انت اليوم عرفت عن نفسك بانك رضعت الذل في صغرك ونما جسدك من فتات بقايا زبائلهم،فابكي على نفسك الرخيصة.. فلا يجب ان يكون بشر أرقي من ،،،
    اذا كان يجب ان يكون لنا ملك ،، فإني اريده ممن بترت ساقه أو فقئت عينه أو مات ابنه في معركة الحرية من الديكتاتورية التي خلقها الملك بتساهله مع المجرم ،،، وترك البلاد لقمة للأفاقين مثل القذافي
    لم يحافظو علينا

    ردحذف
  17. هل مات اربعون الف ليبي من أجل يعيدو حكم الشخص الواحد ،، ؟
    اهلا به في بلده كأي ليبي حر

    ليبي بسيط

    ردحذف
  18. السلام عليكم
    أقول للأخ غير معرف والذي إنتفض إنتصارا للملك رحمه الله والذي لم ولن نقول فيه الا إنه كان ثروة ليبية خالصة أسس لبناء الدولة الحديثة الموحدة والعزيزة بين الدول ..
    في مقالاتي وضحت تماما حنيننا الي ذلك العصر الذي كان فيه الناس حالمين بمستقبل واعد ،، لم أتهم يوما العهد الملكي بأنه تعسفي ... لكننا وفي نفس الوقت لا نستطيع أن ننكر أن النظام السياسي في ليبيا آنذاك كان غير ديمقراطيا .. لم يكن رئيس الوزراء وهو رئيس السلطة التنفيذية ينتخب حسب رغبات الشعب ،، لا أحد يمكنه قول هذا الأمر ،،، كان الملك يختار ويقصي رئيس الوزراء متي شاء .. هذا معلوم للجميع ،، أقول حتي وإن كنا تؤمن بنزاهة الملك أنذاك في تحقيق العدالة ، إلا إننا لا نستطيع أن نركن لهذا التفاؤل مستقبلا لمن قد يخلفه ..
    هذا السيد يطلب مني إعلان إسمي حتي يتحقق من أصلي ...
    أقول لهذا السيد .. إن كنت فعلا رجلا، فعرف أنت عن نفسك ولا تكتب بصفة غير المعرف ،،، اما أنا فإسمي واضح ،،
    يا سيد غير معرف ،،
    إن هذه الغوغائية والتهديد الذي تمارسه ، نعرفه تماما وعشناه ما يزيد عن أربعين سنة ولم يؤثر فينا .. إنه بالضبط ما كانت تقوم به اللجان الثورية التابعة للقذافي.
    إن أسلوب الإقصاء الذي تحاول تطبيقه هو بالضبط ما أطاح بالقذافي .. وما قد يجعلنا نكره الملكية التي تدعوا لها ... وأن هذا الإقصاء هو ما قامت ثورة 17 فبراير من أجل القضاء عليه .
    إن إتهامك لي بأني من مناصري القذافي ، يدعوني للبكاء من شدة الضحك ... إقراء ما أكتب وستعرف حجم مناصرتي للقذافي.
    هذا السيد يعيب علي أني أستفتي الناس عن راءيهم في الملكية و لكم أن تروا مدي ديمقراطيته في إختيار الاستفتاء الذي يريد فقط ،،، ربما تضايق لأن النتيجة تشير الي 85٪ رافضين للملكية .
    يعيب علي أيضا سؤالي للناس عن رأيهم في النشيد والعلم الليبي، رغم أن النتائج تبين أن ما يقارب من 50٪ من الناس تري بتغييره ، ورغم أني ضد هذا التغيير ومن أنصار علم الاستقلال .

    أقول أخيرا لهذا السيد.. لا تتخذ مني عدوا ،، فإن كنت حقا من أبناء هذه الثورة المجيدة ،، فإن عدوك وعدوي واحد ،،، إنه القذافي ووباء الجهل والإقصاء الذي زرعه..
    هداك الله ،، وتعلم ممارسة الاستماع لأراء الآخرين

    ردحذف
  19. اشكرك اخي وليد فلقد وجدت اخيرا من يعبر عن هواجسي ومخاوفي وامتمثلة في الاقصاء وفرض الامر الواقع

    ردحذف
  20. لهكي ممـــتاااااز ... ومنبوهاش جمهورية ولا ملكيه ... نبوها ليــــــبيـــــــــا .... الحريه ... ولا ملكيه ولا شئ حيرجع ... لان دم الشهداء مش حيمشي هباءءءء .....

    ردحذف
  21. السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
    يا اخوان الشيء الأهم الدي يجب أن نناقشه هو بناء ليبيا الجديدة بدون أحقاد ولا واسطة أو محسوبية ويجب أن نزرع في داخلنا غيرتنا و وطنيتنا علي ليبيا التي نزعت منا في السابق

    ردحذف
  22. أكثر من 40 سنة والقذافي يشتم ويسب ويلعن ويخوّن لكنه لم يقنع أحدا ولم يقدم مايقنع .. فهل ياترى هناك من يريد أن يتبع سننه ؟!!

    ردحذف
  23. انا اري انه لاداعي لشن هده الحمله الشرسه علي المحترم وليد لان الكلام الدي كتبه لاعيب فيه لان اراد توضيح فقط

    ردحذف
  24. ياجماعة الخير انا نبي الاسم يكون (( دولة ليبيا)) لاملكية ولا جمهورية فيها دستور يوضح كل واحد واجباته وحقوقة الدستور يوضح كل شي.

    ردحذف
  25. ليبى بسيط اصبر شويا ياسيد وليد وخلى الناس تخدم من غير احباط

    ردحذف
  26. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بداية احب ان اترحم على شهدائنا في كل ربوع ليبيا الحبيبة واشد العزم لاخواننا في كل الجبهات متمني لجرحانا ومصابينا الشفاء العاجل والرحمة من رب العالمين
    وبعد
    ارغب ان اشيد بالخطوة الكبيرة جدا من المجلس الوطني الانتقالي ومكتبه التنفيذي في ظل هذه الظروف التي لازلنا نمر بها ونحن نستكمل تحرير ما تبقى من ترابنا الطاهر من الجيف والنجس والدنس اعاننا الله على طاغية العصر وجنبنا حقده وجبروته وظلمه وحقنا اللهم دماء اخوننا في كل مكان .
    الى ما سبق احب وارغب ان اهنئ ليبيا امة وشعبا على هذا النصر العزيز الغالي وابلغكم بان ما تقومون به من اجل وحدة الارض ولحمة الوطن وما فيه الخير لهذا المواطن الذي كافح لاجل حريته فدفع الغالي والنفيس وتحقق النصر برعاية الله وفضلكم وايمانكم القويم
    واخيرا اتمنى لكم المزيد من التقدم والرقي والاخلاص لهذا الوطن الغالي شاكرا لحضرتكم تفانيكم ووفائكم ودامت ليبيا حرة للابد
    ولله العزة وللمؤمنين
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    المواطن / هشام علي درمان- طرابلس الثورة العاصمة الابدبة 24/09/2011

    ردحذف
  27. س ع عندي ملاحظة : الدستور يقول ان العلم طوله ضعف عرضه ولكن الواقع ان العكس هو الصحيح وهو أن العرض ضعف الطولس ع عندي ملاحظة : الدستور يقول ان العلم طوله ضعف عرضه ولكن الواقع ان العكس هو الصحيح وهو أن العرض ضعف الطول

    ردحذف
  28. كل مانتمناه هودولةذات سياده،موحده وديمقرطيه يتقبل الكل فيها النصح ويتقبل المسئول فيهاالنقد من غيرالتجريح الشخصى المحبط

    ردحذف
  29. تمام اعتقد اننا وضعنا أرجلنا على بداية الطريق وليكن الرأي وارأي الآخر من غير خاسر وتبقي ليبيا حرة أبية

    ردحذف
  30. بسم الله الرحمن الرحيم
    بداية اترحم على ارواح شهداء ثورة 17 من فبيراير المجيدة ، ثم اتمنى منكم ان لا تنسوا ما نادينا به منذ بداية هذه الثورة المجيدة من وحدة الوطن وطرابلس عاصمة ابدية وتعددية الحكم ودم الشهداء لا يضيع هباء لقد اخدنا حقنا من القدافي وازلامه اما المتسلقين فلن يكونوا عقبة امام ثوارنا الاشاوس ولكن لا يجوز ان تضيع ارواح الشهداء من اجل ان يعود حكم الفرد من جديد فهذه لم تكن مبادئ ثورثنا والتي ضحى الشهداء بدمائهم للتخلص من قيود الحاكم الواحد مهما كانت صفته او تسميته فأين تعددية الحكم التي قامت الثورة لاجلها ثم ما نسمعه من رغبة البعض في ان يكون لليبيا عاصمتان او اكثر ألم تقم الثورة على مبدأ طرابلس عاصمة ابدية؟ الان وبعد تحقيق النصر على القدافي واعوانه نسينا مبادئنا وما قامت عليه هذه الثورة المجيدة انني لاخشى ان ينسانا الله كما نسينا عهودنا لشهدائنا اننا اذا خدعناهم وجعلناهم يضحون بارواحهم الزكية لاجل اجندات خفية ثورثنا قامت على الحق والتكبير فلا تضيعوا ما حققناه الى الان ودعونا نكمل مشوار التحرير كما بدأناه وان لا نخلف العهود وان لا نعيد القيود فقد تحررنا وحررنا الوطن .
    ليبية حرة
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ردحذف
  31. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نترحم أولا على أرواح شهدائنا ونحتفل ثانيا بإعلان التحرير .
    أنا اليوم أول مرة لي أدخل هذا الموقع فبعد أن قرأة الإعلان الدستوري قرأت التعليقات جميعها فأحببت ان اشكر أخي وليد الصيد على تلميحاته وأسئلته التي تجول في بال كل مواطن ليبي يرى أبعد من قدميه.
    اما بالنسبه لأخي الغير معروف وبعد أن قرأت جميع تعليقاتك شعرت بالأسف على حالك فقد أصبحنا نغني نفس الأغنية ولكن بتوزيع جديد .
    اللهم إجعل هذا بلدا أمنا وسائر بلاد المسلمين

    ردحذف
  32. عبدالرؤوف ابوشاقورالسبت, أكتوبر 29, 2011 5:04:00 م

    الوقاية خير من العلاج
    وهذا لايعني احباط لاي احد
    هذه هي الحرية التي نعيشها وطالما هناك تعليق تحت الاعلان فهذا يعني اخذ الملاحظات بعين الاعتبار فكل ملاحظة ستكون لها الاثر في صياغة الدستور النهائي فعلينا ان نناقش وبكل احترام

    ردحذف
  33. يا حمار ياللي مسمّي نفسك " غير معرف " .. اثبت علي رأي .. مرة أردني .. ومرة ليبي مكمّل حليب أمه !
    ياسر من الفتن .. " من الجنّة والناس " . صدق الله العظيم

    ردحذف
  34. الله واجليل وليبيا وبس .. أقولها بأعلى صوت وأتحدى بها كل الطحالب والطابور الخامس
    وأنادي بكل قناعة أن لا رئيس لليبيا إلا سيادة المستشار مصطفى عبد الجليل وحده فهو قائد ثورة 17 فبراير المجيدة وهو رجل صالح ونزيه
    فيجب أن يكون هو أعلى سلطة في البلاد حتى ولو بدون منصب رسمي، فسيادتها فوق كل المناصب..
    إذن وعليه لا نريد لا إنتخبات ولا هم يحزنون، لأننا لن نجد رجل صالح وتقي مثل سيادة المستشار أبدا, رجل حاج بيت الله ويصلي ويصوم كل اثنين والخميس ..
    الله وسيادة المستشار مصطفى عبد الجليل وبس

    ردحذف
  35. الله واجليل وليبيا وبس .. أقولها بأعلى صوت وأتحدى بها كل الطحالب والطابور الخامس
    وأنادي بكل قناعة أن لا رئيس لليبيا إلا سيادة المستشار مصطفى عبد الجليل وحده فهو قائد ثورة 17 فبراير المجيدة وهو رجل صالح ونزيه
    فيجب أن يكون هو أعلى سلطة في البلاد حتى ولو بدون منصب رسمي، فسيادته فوق كل المناصب..
    إذن وعليه لا نريد لا إنتخبات ولا هم يحزنون، لأننا لن نجد رجل صالح وتقي مثل سيادة المستشار أبدا, رجل حاج بيت الله ويصلي ويصوم كل اثنين وخميس ..
    الله وسيادة المستشار مصطفى عبد الجليل وبس

    ردحذف
  36. الردود
    1. يا أخوة كل ما ذكر في الاعلان الدستوري هو مؤقت بما في ذلك العلم والنشيد واسم الدولة والنظام السياسي ، صحيح ان الاعلان الدستوري لم يعرض على الليبيين ولا على جزء منهم فقد اعد واعتمد بمعرفة المجلس الوطني الانتقالي ،مع العلم بان تكوين المجلس مخالف للإعلان الدستوري ،إذ ان المجلس لا يمثل كل المناطق عند صدور الاعلان الدستوري بالاضافة الي ان معظم اعضاء المجلس لم يتم اختيارهم من قبل مناطقهم وفقا للإعلان الدستوري ،وعليه تعتبر كافة الإجراءات التي اتخذها المجلس بما في ذلك تكليف الحكومة تة ، وهذه بشرى لأي متضرر من تلك الإجراءات بان يطعن امام القضاء في المستقبل لاسترداد حقوقه ........لا ادري كيف يسكت على هذا من قبل القانونيين والحقوقيين ...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

      حذف
    2. هناك تصحيح بسيط في ما ادرج في تعليقي بتاريخ 5 مارس 2012 ......وهو كالاتي ( تعتبر كافة الإجراءات التي اتخذها المجلس بما في ذلك تكليف الحكومة غير قانونية )

      حذف
  37. انا فهمي بسيط و عندي سؤال يهمني و يهم ٨٠ موظف هل من حق الحكومة المؤقتة ان تحل بعض الاجهزة و اعادت تنسيب موظفيها و توزعهم عل اكتر من مكان ؟؟؟؟؟ ارجو الرد

    ردحذف